تسجيل الدخول

Skip Navigation Linksالقيادة-في-القطاعات-المتعددة-

English تحت رعاية صاحب المعالي وزير الصحة المهندس خالد بن عبد العزيز

القيادة في القطاعات المتعددة في مجال الصحة والرفاه من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة


11/14/2019

اقام مجلس الصحة لدول مجلس التعاون دورة القيادة في القطاعات المتعددة في مجال الصحة والرفاه من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة، وذلك لتسريع وتيرة التقدم نحو تحقيق أهداف التنمية المستدامة ذات الصلة بالصحة، والتي أقيمت في حرم كلية منظومة الأمم الواقع في مدينة بون في ألمانيا، خلال UNSSC المتحدة الفترة من 11 إلى 14 نوفمبر 2019 م، كما تم تصميم الدورة وإجراؤها بشكل مشترك من قبل كلية منظومة الأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية.

إن التنمية المستدامة خطة عمل طموحة للدول ومنظومة الأمم المتحدة وجميع الجهات الفاعلة لتحقيق الأهداف ذات الصلة بالصحة وغيرها من أهداف التنمية المستدامة، من الضروري تعزيز القدرات القيادية للفرق الرائدة في الوكالات القطاعية الحكومية في الوزارات والإدارات الصحية وغير الصحية ونظائرها في مكاتب منظمة الصحة العالمية، بالإضافة إلى تعزيز قدرتها على بناء الشراكات المتعددة القطاعات والمحافظة عليها وتغذيتها بهدف تعزيز الصحة والرفاه، مع مراعاة هذه الحاجة إلى بناء القدرات القيادية، تم تصميم دورة تدريبية تهدف إلى الجمع بين 4 وزارات مختلفة ومجموعة من القطاعات المختلفة من دول مجلس التعاون الخليجي، بما في ذلك الصحة والتعليم والبيئة والزراعة.

حيث تعمل هذه الوزارات والإدارات في سبيل تحقيق العديد من أهداف التنمية الاجتماعية. كما ستتاح فرص عديدة من أجل تحقيق التآزر فيما بين أعمالها وبناء فهم مشترك بشأن أهداف التنمية المستدامة في القطاعات

الصحية وغير الصحية ذات الاهتمام المشترك.

تهدف هذه الدورة إلى تطوير وتعزيز الفهم المشترك فيما بين وزارات الصحة وغيرها من الوزارات، فيما يتعلق بأهمية الشراكة في العمل لتحقيق الأهداف ذات الصلة بالصحة والأهداف ذات الاهتمام المشترك في إطار أهداف التنمية المستدامة؛ وتعزيز المهارات القيادية لدى وزارات الصحة وغيرها من الوزارات في مجال العمل المشترك، مثل مصفوفة عمل الأفرقة، من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة ذات الصلة بالصحة في إطار جدول أعمال 2030 للتنمية المستدامة؛ وتعريف قادة القطاع الصحي وغير الصحي على خبرات جديدة قائمة على المعرفة والممارسة في قطاعات متعددة وفوائدها بالنسبة لتحقيق التنمية المستدامة في دول مجلس التعاون الخليجي.